علوم قانونية وادارية علوم قانونية وادارية

اخر المواضيع

جاري التحميل ...

منهجية حل إستشارة قانونية

بطاقة تقنية حول: منهجية حل إستشارة قانونية

 

من الملاحظ في مجتمعنا أن الاستشارة القانونية بوصفها عملاً من أعمال المحاماة لا تأخذ مكانها المناسب في ممارسة هذه المهنة على عكس ما هو سائد في البلدان المتقدمة، ولعل ذلك يعود إلى تدني درجة الوعي القانوني بين المتعاملين مع المحامين والى أن ذهنية الناس في مجتمعنا تفضل أن تتعامل مع المرض بعد وقوعه من أن تتعامل مسبقاً مع وسائل الوقاية من المرض.
أولا- تعريف للاستشارة القانونية:
لغة: الاستشارة  لغة من فعل شاور، يشاور، مشورة، ولقد جاء في القرآن الكريم " وشاورهم في األمر" وجاء أيضا "وأمرهم شورى بينهم "، ويقول رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم " ما ندم من اسشار وما خاب من استخار". ومن فعل استشار يستشير، استشارة، فاألحرف "أست" إذا دخلت على الفعل تفيد الطلب، ومنه ففعل استشار معناه الكامل" طلب الرأي" ألن شارة أو مشورة تعني الرأي.
اصطلاحا: الاستشارة  طريقة بيداغوجية تستعمل لتدريب الطالب على استعمال فكره ومعارفه استعمال منطقيا، عمليا وعلميا، سواء أثناء الدراسة أو بعد التخرج من أجل حل المسائل القانونية التي تعرض عليه، والتي تواجه المجتمع يوميا، فهي بالنسبة لطالبها معرفة حكم القانون في مسألة معينة، أما بالنسبة لمن يقو م بها فهي بيان الرأي القانوني في خصوص المسألة المطروحة

هناك تعريفات أخرى للإستشارة القانونية نذكر منها:
1- هي رأي مكتوب يقوم بتقديمه المحامي/المستشار القانوني، بناء على طلب موكله لحاجة موكله لذلك أو لتقديمه لطرف آخر في الاتفاقية/العقد، وتوضح الخلاصة القانونية حول الموضوع دون توضيح المبررات التي ارتكز عليها في خلاصته.
2- هي الخدمة المتخصصة التي يـقدمها شخص مؤهل في المجال القانوني لمن يطلبها لمساعدته على معرفة الرأي القانوني في مشكلة ما بحياد وموضوعية وفقاً للأنظمة القائمة ، أو هي تقديم دراسة ذات طابع قانوني حول موضوع معين.
3- هي استكشاف رأي القانون في صدد مسألة معينة، قد تكون محل نزاع جدي أمام القضاء، أو نزاع ممكن أن يقع مستقبلا، الهدف من الاستشارة في هاتين الحالتين هو معرفة حكم القانون والوقوف على احتمالات صدور حكم لصالح طالب الاستشارة من عدمه، و قد تطلب الاستشارة بشأن مسألة معينة لا تكون محل نزاع، حينها يطلب المستشير الاستشارة حتى يكون على بصيرة عند تصرفه.
الاستشارة قد تكون شفهية ويجب في مقدمها أن يكون فطنا وذكيا، وقد تكون مكتوبة بحيث تشبه الخبرة في المنهج المتبع في اعدادها.
ثانيا- أنواع الاستشارة القانونية: الاستشارة القانونية قد تكون استشارة حيادية أو استشارة موجهة .
أ ـ الاستشارة الحيادية : الغاية من الاستشارة 
............. ولتحميل البحث  كاملا على Google Drive يرجى النقر هنـــا 

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

احصاءات المدونة

جميع الحقوق محفوظة

علوم قانونية وادارية

2016